22/01/2017
11:06 AM

الجامعة تدرب منسوبيها على التحسين المستمر عبر منهجية عالمية

استفاد منها أكثر 270  موظفا وموظفة

الجامعة تدرب منسوبيها على التحسين المستمر عبر منهجية عالمية

أقامت عمادة التطوير الجامعي بالجامعة دورة تدريبية لمدة يوم واحد لتدريب عدد من موظفي وموظفات الجامعة على منهجية التحسين المستمر للأفضل داخل بيئة العمل "الكايزين"، وذلك لتعريفهم بهذه المنهجية، وتدريبهم على إتقانها، لأجل إنشاء فرق التحسين في كل إدارات الجامعة وكلياتها.

وأكد الدكتور فيصل بن عمر المحروقي عميد عمادة التطوير الجامعي، أن العمادة قد وجهت الدعوة لجميع وكالات الجامعة، وكلياتها وعماداتها وإداراتها، باختيار خمسة من الموظفين وخمس من الموظفات لقيادة مشاريع التحسين المستمر باستخدام منهجية "الكايزين"، على مستوى الجامعة، ولاقت الدعوة قبولاً لدى الكافة، حيث حضر الدورة 145 موظف، و128 موظفة من مختلف كليات الجامعة وإداراتها وعماداتها، مشيراً إلى أن هذه الدورة تأتي انطلاقاً من دور العمادة في تطوير العمل الإداري بالجامعة.

وأوضح "الإدريسي" أن هذه الدورة التدريبية تعتبر على قدر كبير من الأهمية في بناء فرق التحسين المستمر بالجامعة باستخدام منهجية " الكايزين"، التي تم التدريب عليها لتقليل الهدر في العمليات الإدارية، حيث تم إطلاع المشاركون والمشاركات على تجربة حية من موظفين بالجامعة عملوا باستخدام منهجية "الكايزين" في عماداتهم بطريقة إبداعية

وتعد هذه المنهجية إستراتيجية يابانية قديمة، هدفها التغيير نحو الأفضل، وتتألف من كلمتين باللغة اليابانية تعني "التغيير للأفضل" أو "التحسين المستمر"، كما يقوم مبدأ "الكايزين" على أن جميع العاملين في المؤسسة لهم حق التطوير المستمر، من خلال تحقيق خطوات صغيرة، لكنَّ أثرها يكون كبيرًا في المستقبل حيث يعبر عن "ثقافةالتغيير المستمر والمتوالي نحو الأفضل، دون تكبد كثير من التكاليف أثناء إجراء هذا التغيير.