أعلنت جامعة القصيم تعليق الدراسة بكلية العلوم والآداب ( الأقسام العلمية ) بمدينة بريدة ليومي الثلاثاء والأربعاء وذلك لإجراء أعمال الصيانة اللازمة إثر الالتماس الكهربائي الذي حدث صباح أمس بأحد معامل الكلية وتم على إثره إخلاء الطالبات من المبنى -  احترازاً وخوفاً على سلامتهن - دون أي إصابات ولله الحمد.
ذكر ذلك المشرف على المركز الإعلامي بجامعة القصيم بندر بن أحمد الرشودي والذي أشار إلى أن التماساً كهربائياً حدث صباح أمس الاثنين الموافق 1 / 4 / 1434هـ نتج عنه دوي صوت صافرات الإنذار داخل الكلية وفي هذه الأثناء تم استدعاء الدفاع المدني من قبل إدارة الكلية وإخلاء المبنى من الطالبات للساحة الواقعة خارج الكلية وذلك تحت إشراف الجهات الأمنية والهلال الأحمر وهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
وأضاف قائلاً: تم تعليق الدراسة بناءً على توجيهات معالي مدير الجامعة إثر اطلاعه على تقرير فرق الصيانة والدفاع المدني الذين أكدوا وجود التماس كهربائي بأحد المعامل ناتج عن زيادة الأحمال حسب المعلومات الأولية لافتاً إلى أن فرق الصيانة بالجامعة باشرت أعمالها لمعالجة الخلل وستواصل عملها طيلة الأيام القليلة القادمة حتى استئناف الدراسة للتأكد تماماً من وضع الأحمال الكهربائية بالكلية مقدراً تفاعل الجهات الأمنية والدفاع المدني والهلال الأحمر وهيئة الأمر بالمعروف مع هذا الحدث الطارئ داعياً الله عز وجل أن يحفظ الجميع من كل سوء.