قدم محافظ وأهالي البدائع شكرهم وتقديرهم لجامعة القصيم ممثلة بمعالي مديرها وجميع قياداتها على استشعارهم لمسؤولياتهم تجاه توسيع نطاق التعليم الجامعي ليشمل جميع أجزاء منطقة القصيم مشيدين بتوجه الجامعة الرامي لافتتاح كليات في مختلف مدن ومحافظات المنطقة مؤكدين أن افتتاح كلية العلوم والآداب بمحافظة البدائع سيؤتي ثماره بتخريج جيل من الكوادر الوطنية الشابة التي تسهم في بناء الوطن بعدد من المجالات.
جاء ذلك خلال زيارتهم لمعالي مدير جامعة القصيم الأستاذ الدكتور خالد بن عبدالرحمن الحمودي صباح أمس الأحد الذي ثمن زيارتهم مؤكداً أنهم في الجامعة يسعون لتحقيق رؤية خادم الحرمين الشريفين في نشر التعليم الجامعي بكافة مدن ومحافظات المنطقة مثمناً دعم رئيس مجلس التعليم العالي الملك عبدالله بن عبدالعزيز لمسيرة الجامعات السعودية بشكل عام وجامعة القصيم بشكل خاص.
وأشاد معاليه بعميد الكلية بالبدائع الدكتور علي بن فريح العقلا مؤكداً أنه يقود فريق عمل متميز لتأسيس الكلية على أسس علمية متينة.
وقد قدم محافظ البدائع الأستاذ عبدالرحمن السديس في ختام اللقاء درع أهالي البدائع لمعالي مدير الجامعة تقديراً لجهوده واهتمامه بتوسيع نطاق التعليم الجامعي بالمنطقة متمنياً للجامعة استمرار التألق والعطاء لتواصل دورها الهام كمنارة علمية مشعة في سماء المنطقة.
يشار إلى أن الجامعة افتتحت خلال الفصل الجامعي الجاري كلية العلوم والآداب بمحافظة البدائع حيث تحتضن حالياً ( 240 ) طالبة يدرسن بأربعة أقسام علمية ( فيزياء – رياضيات – إنجليزي ( ترجمة ) – حاسب آلي ).