دشن معالي مدير جامعة القصيم الأستاذ الدكتور خالد بن عبدالرحمن الحمودي, موقع الجامعة الإلكتروني الجديد والذي نفذته عمادة تقنية المعلومات بالجامعة ليخدم جميع منسوبي الجامعة ويحقق الطموحات بالتحول من الورق إلى الخدمات الإلكترونية في سبيل تطبيق معايير التحول للحكومة الإلكترونية, وذلك صباح الثلاثاء الماضي بالقاعة الرئيسية بحضور وكلاء وعمداء ومنسوبي الجامعة.
وقد أبدى معاليه في كلمته التي افتتح بها الحفل عقب تدشينه للموقع الجديد سعادته بظهور الموقع بهذا الأداء المتميز شكلاً ومضموناً مما سيساهم في تحقيق نقلة نوعية في مجال الخدمات الإلكترونية بالجامعة لافتاً إلى أهمية تفاعل جميع الكليات والعمادات والإدارات والوحدات فتهيئة الموقع هي الأساس ولكن استمرار التفاعل بالمرحلة المقبلة من خلال تغذية الموقع ليكون دائماً متجدداً وحيوياً هو الأهم, مقدماً شكره وتقديره لوكالة التطوير والتخطيط والجودة وعمادة تقنية المعلومات على الجهود التي بذلوها في سبيل إطلاق الموقع بحلته الجديدة.
كما تحدث وكيل الجامعة للتخطيط والتطوير والجودة الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالعزيز اليحيى عن أهمية الموقع في عكس صورة الجامعة أمام المجتمع المحلي والدولي مقدراً جهود عمادة تقنية المعلومات في العمل على تجهيز الموقع الجديد بهذه الصورة المميزة.
من جانبه استعرض عميد تقنية المعلومات الدكتور عبدالله الصالحي ميزات الموقع الجديد الذي جاء باللغتين العربية والإنجليزية لافتاً إلى أن إجمالي عدد الصفحات باللغة العربية بلغ قرابة الـ 20000 ألف صفحة وبالإنجليزي تجاوزت الـ10000 آلاف صفحة إضافة إلى 10000 آلاف مرفق باللغتين العربية والإنجليزية, مشيراً إلى أن العمل بتجهيز الموقع الجديد استنزف 11000 ساعة عمل كما تجهيز وتدريب العاملين بوحدات الدعم الفني التي بلغت أكثر من 24 وحدة دعم بإدارة وكليات الجامعة.
وأكد الدكتور الصالحي أن الموقع يزوره قرابة الـ مليون زائر شهرياً موضحاً أن العمادة أنشأت 7000 آلاف أيميل للموظفين والموظفات و 70000 ألف أيميل للطلاب والطالبات وذلك رغبة في تحقيق التوجه الرامي للتحول الإلكتروني داخل الجامعة.
وأشار الدكتور الصالحي إلى أن العمادة أنشأت خدمة المجالس الإلكترونية هدفاً في خدمة الكليات والعمادات وإدارة الجامعة بتقديم خدمة إلكترونية عالية الجودة تساهم في تطوير أداء المجالس إلكترونياً بتوفير العديد من المزايا مشدداً في الختام على ما أكده معالي مدير الجامعة بأن التفاعل المتواصل هو الذي سيسهم في ترجمة تميز الموقع كبنية أساسية مثمناً دعم معاليه واهتمام ومتابعة وكيل الجامعة للتخطيط والتطوير والجودة متمنياً أن يعكس الموقع الجديد واقع الجامعة الذي يشهد نقلة نوعية في مختلف المجالات.
يشار إلى أن الموقع على الرابط التالي